تقنية الليزك

تكنولوجيا متقدمة في طب العيون

تقنية الليزك

الليزك هو اختصار تصحيح تحدب القرنية بمساعدة الليزر. وهي تقنية تستخدم تطبيق ليزر الإكسيمر لإعادة تشكيل القرنية من داخل السدى من أجل تصحيح عيب الانكسار (في كل من قِصر النظر وبُعد النظر واللابؤرية). تُجرى العملية في العيادة الخارجية ويكون المريض مستيقظًا ويتم استخدامقطرات مخدرة للعين أثناء العملية.

تعافي سريع

تعافي البصر بعد جراحة الليزك يكون فوريًا ، حيث يستطيع المريض ممارسة حياته الطبيعية تقريبًا من اليوم الأول.

جودة الحياة

الراحة في عدم الاعتماد على أي عامل تكميلي للتمكن من الرؤية فمجرد الانتهاء من العملية يمكنك النهوض والرؤية بوضوح. باختصار، الشعور بالحرية.

التوفير

هل فكرت يومًا كم ننفق سنويًا على النظارات والعدسات ؟ وهل ستستمر في استخدامها على مدار العشر سنوات المقبلة ؟

الجراحة الانكسارية تقنية الليزر المتقدمة

يجيب الدكتور ألونسو، طبيب العيون في عيادة رحال، استفساراتكم الأكثر شيوعًا فيما يتعلق بالجراحة الانكسارية باالليزر. لدينا فريق طبي من الخبراء بالإضافة إلى نظام تكنولوجي متقدم يضمن تحقيق أفضل النتائج لمرضانا. ارسل لنا استشارتك دون أي التزام وسننصحك بالخيار الأفضل لك.

احجز موعدك

من يمكنه الخضوع لعملية جراحية ؟

من الضروري إعداد دراسة طبية كاملة للعين للتمكن من تحديد لتقنية الأنسب لكل حالة. لا توجد تقنية أفضل من الأخرى، بل الأمر يتعلق باستخدام التقنية الأفضل لكل حالة مرضية.

المرضى المتقدمين في السن (فوق عمر 18 سنة).

الذين يعانون من مشكلة انكسارية مستقرة.

ويستوفون المعايير اللازمة في طب وجراحة العيون.

دراسة ما قبل الجراحة

من المهم أن يتخلى المريض عن استخدامالعدسات اللاصقة لمدة تتراوح بين 3 و 21 يومًا قبل العملية (حسب نوع العدسة وتكرار الاستخدام) بسبب التأثير المعروف باسم “انفتال القرنية” والذي يمكن يعيق الدراسة الطبية الجارية للعين.

المزيد من المعلومات

عملية الليزك – الخطوة الأولى

سديلة القرنية

الخطوة الأولى من هذه التقنية هي إنشاء سديلة أنسجة القرنية التي، بعد إعادة تشكيل القرنية، يتم إرجاعها إلى وضعها الأصلي. لإجراء ذلك، يتم وضع أداة تثبيت الجفون التي من شأنها أن تفصل بينهما وتمنع الرمش اللاإرادي. يتم وضع حلقة شفط ذات قطر ضيق تتمحور حول حدقة العين لإبقائها ثابتة. في هذا الوقت سيشعر المريض بضغط على العين.

اقرأ المزيد

من هنا، يمكن إنشاء السديلة بطريقتين مختلفتين:

  • باستخدام أداة جراحية عالية الدقة تسمى مِبضع القرنية المجهري يتم إزالة جزء من القرنية، وكشف الجزء الأوسط، الذي يسمى السدى الذي سيتم تطبيق الليزر عليه.
  • عن طريق باستخدام ليزر الفيمتو ثانية (الفيمتو ثانية) الذي يولد نبضات قصيرة جدًا من الأشعة تحت الحمراء تصل إلى عمق مبرمج سابقًا للقرنية، مما ينتج عنه فقاعات هواء مجهرية تفصل نسيج القرنية.

يُعرف نسيج القرنية الذي تمت إزالته باسم السديلة ويظل ملتصقًا بالعين من أحد طرفيه عن طريق مفصل من نسيج القرنية نفسه الذي سيُسهل إعادة وضعه لاحقًا. بمجرد إزالة السديلة، تصبح رؤية المريض ضبابية للغاية، ولن يتمكن إلا من رؤية الأضواء البيضاء حول ضوء الليزر الأحمر.

عملية الليزك – الخطوة الثانية

التذرية الليزرية الليزر

تستخدم الخطوة الثانية من تقنية الليزك ليزر الإكسيمر لإعادة تشكيل سدى القرنية المكشوف في الخطوة السابقة. تعمل سلسلة من نبضات الليزر على تبخير أنسجة القرنية بطريقة محكمة ودقيقة للغاية دون الإضرار بالمناطق المجاورة. كمية الأنسجة المتبخرة هي بالكاد بضع عشرات من الميكرونات (اعتمادًا على الديوبتر المراد تصحيحه، حوالي 17 ميكرون لكل ديوبتر (وحدة قياس الانكسار العيني). تستغرق هذه العملية حوالي 10 ثوانٍ وخلال هذا الوقت، تقوم آلية أمان تسمى “تتبع العين” بتتبع حركات العين بمقدار 4000 مرة في الثانية وتعيد توجيه نبضات الليزر إلى المناطق التي تحتاج إلى العلاج.

عملية الليزك – الخطوة الثالثة

إعادة وضع السديلة

بعد إجراء الليزر على سدى القرنية ، يتم إرجاع السديلة التي تمت إزالتها سابقًا إلى موضعها الأصلي والتحقق من عدم وجود فقاعات وتثبيتها بشكل صحيح. تظل السديلة ملتصقة بالقرنية بشكل طبيعي (دون الحاجة إلى خياطة) حتى تتعافى تمامًا.

المخاطر و المضاعفات

لقد ثبت أن التدخل الجراحي بالليزك يعد عملية آمنة وفعَالة وتم إتقانها على مدار سنوات عديدة من تاريخها. هذه هي المضاعفات الرئيسية التي قد تحدث عقب التدخل الجراحي لعملية الليزك. يتم تصحيح أغلبيتها عن طريق الأدوية وفي فترة زمنية وجيزة، ويتم تجنب البعض الآخر باستخدام تقنية ليزر الموجات المقدمة (Wavefront Laser) أو يتم تصحيحها بتدخل جراحي أخر.

  • جفاف العين.
  • رؤية ضبابية.
  • هالات أو ومضات حول الأضواء.
  • التصحيح المفرط أو التصحيح الناقص.
  • ارتداد أو تراجع.
  • عدوى.
  • التهاب الجلد (التهاب القرنية الرقائقي المنتشر).

رواد في جراحات العيون

في عيادة رحال (CLÍNICA RAHHAL) يتوفر لدينا فريق تقني يتمتع بأحدث ما وصلت إليه تكنولوجيا طب العيون مما يضمن، جنبًا إلى جنب مع عملنا الجماعي، تحقيق أفضل النتائج.

تعرف علينا

قبل أسبوع أجريت عملية جراحية بتقنية الليزك مع دكتور لويس ألونسو ، لقد كانت أفضل تجربة في حياتي ، احترافية 100٪ وعلاج ممتاز. أعطيه 10 من 10.

راؤول.

“الدكتور رحال يتمتع بدرجة كبيرة من الاحتراف، نصحني، وأجرى لي عملية جراحية ويجب أن أقول إنه أفضل قرار اتخذته، بفضله لم أعد أرتدي النظارات وأنا سعيدة وممتنة للغاية.”

ماريان فونس. 

«أنا سعيد جدًأ. لقد مرت 3 سنوات على إجراء دكتور رحال عملية لي وهو أفضل قرار تمكنت من اتخاذه. شكرا على كل شيء!”

لويس بويتش. 

التمويل والسعر

في عيادة رحال (CLÍNICA RAHHAL) نسعى جاهدين لإزالة معاناتك من مشاكل الرؤية ونهتم بأن تكون علاجاتنا بجراحات التصحيح الانكسارية في متناول أيدي مرضانا.

احسب تمويلك

أسئلة شائعة

حدد أحد الأسئلة الشائعة التالية من مرضانا لعرض الإجابة. إذا لم تتمكن من العثور على إجابة لاستفسارك، يمكنك التواصل معنا من خلال النموذج أدناه.

متى يمكنني أن أخضع لعملية جراحية لتصحيح قِصر النظر أو بُعد النظر ؟

من أجل علاج الأخطاء الانكسارية للعين ( قِصر النظر, بُعد النظر y اللابؤرية) من الضروري أن تكون مستقرة وعادة ما يحدث ذلك في سن العشرين تقريبًا.

هل يمكنني أن أخضع للعملية الجراحية حتى إذا كنت أعاني من اللابؤرية بالإضافة إلى قِصر النظر أو بُعد النظر ؟

نعم، تسمح أي من التقنيات الحالية، سواء الليزر أو العدسة, بتصحيح العيبين بشكل فوري.

ماذا يحدث إذا قمت بتحريك عيني أثناء خضوعي لعملية الجراحة بالليزر ؟

من المهم الحفاظ على استقرار العين قدر الإمكان، ولهذا الغرض يستلقي المريض على منضدة ويثبت نظره على الضوء الأحمر الموجود في جهاز ليزر إكسيمر. جهاز أمان يسمى “متعقب العين” يعوض الحركات اللاإرادية الصغيرة للعين، ويراقب موضع العين على فترات تصل إلى بضعة أجزاء من الثانية ويضبط اتجاه نبضات الليزر بناءً على هذه البيانات. في حالة رصد حرك مفاجأة للعين، يقوم نظام الأمان بإيقاف العلاج/التدخل الجراحي تمامًا.

كم من الوقت تستغرق العملية الجراحية بالليزر؟

هي عملية سريعة. يقضى المريض فترة تقريبية تتراوح بين 15 إلى 20 دقيقة في غرفة العمليات. قليل من هذه الدقائق مخصصة لتطبيق ليزر الإكسيمر وباقي الوقت لإعداد المريض والعين.

هل عملية الليزر مؤلمة ؟

تُجرى عمليات الجراحة الانكسارية تحت تأثير التخدير الموضعي باستخدام (قطرات) حتى لا تشعر بأي ألم أثناء التدخل الجراحي.

ما يجب علي فعله عقب العملية الجراحية ؟

إجراءات التدخل الجراحي بالليزر مثل الليزك وPRK تتميز بالبقاء بوقت قصير جدًا عقب العملية. فقط بضع قطرات للعين ودموع اصطناعية عقب العملية ويُنصح بالاستراحة لمدة لا تقل عن 24 ساعة. يمكن استئناف الغالبية العظمى من أنشطة العمل بعد 48 ساعة وللأنشطة الرياضية يجب الانتظار لمدة أسبوع على الأقل.

أعاني من درجة ضعف بصري عالية، هل يمكنني الخضوع لعملية جراحية؟

اعتمادًا على خصائص القرنية لكل مريض، قد يتم أو لا يتم إجراء جراحة الليزر, لأنه عند “معالجة” هذه البنية للعين بهذه التقنية، من الضروري تقدير سمكها وشكلها بعد الجراحة وفي حالة عدم الوفاء بمعايير أمان محددة، سيكون من الضروري اللجوء إلى خيار إجراء جراحة داخل العين حيث لا يتم تعديل أو تغيير بنية العين.

الاستشارة الأولى

اترك لنا بياناتك وسوف نتواصل معك لتحديد موعد لك مع أحد أطباء العيون لدينا. سوف نرسل لك بريدًا إلكترونيًا لتأكيد الاستلام مع تفاصيل الموعد المطلوب، وفي ساعات العمل التالية سنقدم لك ردًا شخصيًا على طلبك عبر الهاتف لتأكيد الموعد المطلوب.